وكالة الرئاسة العامة لشؤون المسجد النبوي
حول الوكالة
______________________

 

إدارات وكالة الرئاسة العامة

لشؤون المسجد النبوي بالمدينة المنورة
 

ينتظم العمل الإداري في وكالة الرئاسة العامة لشؤون المسجد النبوي بعدد من الإدارات الإدارية والمالية والتوجيهية والخدمية وكل إدارة تقوم بمهامها وفق الصلاحيات الموكلة إليها، والكل يعمل ضمن هدف واحد مشترك وهو خدمة المسجد النبوي وزائريه وتقديم كل ما يؤدى وييسر أداء عباداتهم بكل طمأنينة وخشوع وهي على النحو التالي :

أولاً : الإدارات الإدارية والمالية

1- مكتب النائب:
ويقوم بالإشراف والمتابعة والتنظيم والتنسيق لجميع أعمال المكتب والعمل على إنجازها وتوزيعها وفق الأنظمة والتوجيهات.

2- إدارة العلاقات العامة:
تعمل هذه الإدارة على إبراز دور الوكالة في تقديم الخدمات بالمسجد النبوي وفق تطلعات ولاة الأمر بالإضافة إلى تقوية الروابط بين الوكالة والجهات الأخرى وبين منسوبيها مع تسهيل زيارة المسجد النبوي ومرافقه والمعرض الدائم.

3- الإدارة المالية:
تقوم بالإشراف على تطبيق كافة الأنظمة واللوائح المالية وإكمال إجراءات الصرف وتأمين وشراء احتياجات الوكالة.

4- إدارة شؤون الموظفين:
تعمل هذه الإدارة على تطبيق نظم وقواعد وإجراءات شؤون الموظفين وفقاً لنظام الخدمة المدنية ولوائحه التنفيذية والأنظمة ذات العلاقة.

5- مركز الاتصالات الإدارية:
يقوم باستلام المعاملات وتوزيعها حسب التوجيه بعد قيدها وتسديدها والمحافظة عليها وأرشفتها ورقياً وإلكترونياً.

6- شعبة المستودعات:
تعمل على تطبيق ما نصت عليه أنظمة قواعد إجراءات المستودعات الحكومية وتنظم التعامل مع أصول الوكالة والمواد المستهلكة استلاماً وحفظاً وتسليماً وتتابع مستويات المخزون وجرده وتوثيقه.  

7- وحدة التطوير الإداري:
وتقوم بالعمل على تنمية ورفع كفاءة الموارد البشرية وتطوير العمل الإداري وتبسيط  إجراءاته وتوثيقها والمساهمة في تطبيق الإدارة الإلكترونية في الوكالة.

8- وحدة مراقبة المخزون:
تشرف على حركة الأصناف والعهد ومراقبتها ومطابقتها وفق ما نص عليه نظام وقواعد المستودعات الحكومية.
 
ثانياً : الإدارات التوجيهية والإرشادية

1- إدارة التوجيه والإرشاد:
تقوم هذه  الإدارة بالتوجيه والإرشاد وفق الأحكام والآداب الشرعية ومنع حدوث المخالفات الشرعية من خلال الأقسام التي تشرف عليها الإدارة مع الإشراف والمتابعة لشؤون الأئمة والمؤذنين والعناية بالخدمات العلمية والتقنية والإشراف على الأقسام النسائية، ويتبع هذه الإدارة الأقسام التالية:

•    إدارة مكتبة المسجد النبوي:

تعمل على تقديم الخدمة المكتبية لرواد المكتبة بقسميها الرجالي والنسائي وتنظيم وتنويع مصادر المعلومات المختلفة بها، وإتاحة المعلومات للرواد المقروءة والمسموعة والمرئية مع تبادل المعلومات مع المستفيدين إلكترونياً، كما تقوم بتسجيل الدروس العلمية والخطب وتلاوات أئمة المسجد النبوي ومتابعة فهرستها وتنقيحها وتصفيتها وتحويلها إلى وسائط العرض والحفظ على أشرطة تسجيل كاسيت واسطوانات  CD  باستخدام الحاسب الآلي وأرشفتها وحفظها إلكترونياً،  كما تشرف على قاعات المطالعة المتوفرة داخل المسجد النبوي وخدمة روادها وتلبية احتياجاتهم، وتوفر لهم مكتبة الكترونية تحتوي على خمسة وعشرين جهاز حاسب آلي يتوفر بها برامج المكتبة الشاملة وغيرها من البرامج التي تساعد الباحثين في إيجاد المراجع المناسبة لهم والكتب المتوفرة إلكترونياً، كما تقوم بتوفير الكتب العلمية والشرعية والمخطوطات القيمة وفهرستها وفق المواصفات الفنية لتسهيل الرجوع إليها، كما توفر الإدارة قسماً فنياً يعمل على معاجلة الكتب والمخطوطات وصيانتها للحفاظ على أصولها مع قراءتها إلكترونياً لتقديمها للمستفيدين مطبوعة أو على اسطوانات الحاسب الآلي CD.

•    قسم التدريس:

حيث ينظم الدروس العلمية لأصحاب الفضيلة العلماء والمدرسين من أئمة المسجد النبوي وأساتذة الجامعة الإسلامية وجامعة طيبة، وترتيب ذلك زماناً ومكاناً، وتشمل تدريس القرآن الكريم والتفسير والحديث والعقيدة والفقه والفرائض واللغة العربية وقد بلغ عدد المدرسين أربعة عشر مدرساً ويزيدون في المواسم حسب الحاجة ويصدر القسم شهرياً جدولاً يضم موضوعات الدروس وزمانها ومواقعها.

•    قسم المصاحف:

ويهتم بالمحافظة على المصاحف وتوفيرها وتنظيم أماكنها وأرففها ومراقبة مايرد للمسجد من مصاحف من قبل الزوار.

•    فرع المعهد المكي بالمسجد النبوي:

ويقوم بالإشراف على سير الدراسة وانتظامها وتسجيل وقبول الطلاب وعقد الاختبارات، وتسير الدراسة بنظام الحلقات التعليمية المنتظمة المناسبة للمسجد.

•    قسم التوجيه النسائي:

يتابع الأعمال التنظيمية والخدمية في الأقسام النسائية، فيقوم بتوجيه وإرشاد المصليات لأداء العبادات وفق الأحكام والآداب الشرعية ومنع حدوث المخالفات الشرعية مع تنظيم دخول المصليات والزائرات داخل الأقسام النسائية وخلال زيارتهن للروضة الشريفة، وحراسة أبواب الأقسام النسائية وتوفير جميع الخدمات في أقسام النساء من فرش الأقسام ونظافتها ومتابعة دورات المياه النسائية وتوفير ماء زمزم وغير ذلك.

•    قسم الحاسب الآلي:

ويقوم بمتابعة فهرسة وتنقيح وتصفية المواد العلمية وتحويلها إلى وسائط العرض والحفظ باستخدام الحاسب الآلي وأرشفتها وحفظها إلكترونياً.

•    قسم التوعية والإرشاد:

ويقوم بالإشراف على هواتف التوجيه والإرشاد،  وتوزيع الكتب والرسائل والنشرات في الأحكام والعبادات وآداب الزيارة الشرعية.

2- إدارة هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بالمسجد النبوي:
تعتني إدارة الهيئة بشعيرة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وذلك بتقديم النصح والإرشاد والتوجيه بالحكمة والموعظة الحسنة، ومعالجة المخالفات الشرعية بهدوء وسكينة، وقد وفرت الإدارة عدداً من الأعضاء ذوي المؤهلات العلمية الشرعية والمترجمين المتقنين للغات أكثر الزوار والمصلين بالمسجد النبوي ويزاد عددهم بالمواسم، وتقوم بمراقبة المداخل المؤدية الى أقسام النساء ومنع دخول الرجال إليها، وتعمل على توجيه النساء الى الأماكن المخصصة لهن وإرشادهن إلى الأقسام النسائية كما تقوم بالإشراف الديني على المسجد النبوي من الداخل ويشمل الروضة الشريفة ومحيط الحجرة النبوية ومحراب الرسول ?  ومنع المخالفات الشرعية إن وجدت. وتهتم الإدارة بتوفير آلاف النسخ من الكتيبات والنشرات الدعوية وبعدة لغات وتوزيعها على الزوار والمصلين أثناء توجيههم وإرشادهم.

ثالثاً : الإدارات الخدمية والتشغيلية

1- إدارة خدمات الأبواب والعربات:
وتقوم بالإشراف على تنظيم دخول وخروج الزوار والمصلين بالمسجد النبوي والعمل على تسهيل حركتهم عبر الأبواب ومنع دخول الأمتعة والأطعمة ونحوهما ومنع إخراج مقتنيات المسجد النبوي ومحتوياته، وتعمل الإدارة على فتح الأبواب وإقفالها وفق جدول زمني يتناسب مع كثافة رواد المسجد النبوي، ويزاد عدد مراقبي الأبواب في المواسم حيث يتطلب فتحها على مدار الساعة، ويتوفر لدى الإدارة مكتب خدمات يعمل على مدار الساعة تقوم الإدارة من خلاله بطلب الإسعاف من هيئة الهلال الأحمر السعودي وتنظيم ومتابعة إخراج الحالات المرضية من داخل المسجد النبوي، وإعداد تقارير عن كل حالة، كما تقوم بتنظيم ومتابعة تقديم العربات المخصصة لذوي الاحتياجات الخاصة مجاناً مع متابعة تجهيزها وصيانتها وتوفيرها عند الطلب باستمرار، كما تستقبل الإدارة ما يسلم لمراقبيها من مفقودات الزوار والمصلين وتتابع تسليمها لمكتب قوة أمن الحرم  بالمسجد النبوي.

2- إدارة النظافة والفرش:
تعمل هذه الإدارة على إبقاء المسجد النبوي ومرافقه ومقتنياته نظيفة باستمرار وتهيئته بالسجاد وفق كثافة المصلين فيه، وتعتمد أعمال النظافة على برامج زمنية تنظم أعمال النظافة اليومية والدورية وتحدد المواعيد بطريقة مهنية تناسب حاجة المواقع وطبيعة كل منها، وتقوم الإدارة بإعداد خطط للحالات الخاصة مثل رفع بقايا الإفطار في رمضان وصيام النوافل بعد أذان المغرب وقبل الصلاة ثم تنظيف المواقع بعد الصلاة كما تقوم بإعداد خطط للحالات الطارئة كأيام المواسم ووقت سقوط الأمطار وغيرها.

ويبلغ عدد السجاد المستخدم في فرش المسجد النبوي وسطحه وساحاته عشرة آلاف سجادة ومدة، ويتم تجديد أعداد كبيرة منها بصفة دورية، ومن أعمال هذه الإدارة حصر السجاد التالف، واقتراح تأمين فرش جديد للمسجد النبوي، ومتابعة تجهيز المواد والأدوات والتجهيزات المساعدة في تنظيف المسجد النبوي وساحاته ومرافقه. ومن أعمالها أيضاً تهيئة مواقع الزحام وممرات دخول النساء للروضة الشريفة بالستائر القماشية واللوحات الإرشادية، كما تهتم بمتابعة دواليب وصناديق الأحذية والدواليب المخصصة لأمتعة المعتكفين في العشر الأواخر من رمضان.

3- إدارة الصيانة والسقيا:
وتقوم بمهامها من خلال وحدات العمل التالية:

أ – أعمال التشغيل: 

فتشرف على تشغيل الأجهزة والمعدات الكهربائية والميكانيكية والإلكترونية والصوتية وأجهزة التهوية بالمسجد النبوي  وساحاته  ومرافقه  ومحطة  تلطيف  الهواء - التي تبعد سبعة كيلو مترات غرب المسجد النبوي- وخزانات زمزم وشبكة الإنارة الاحتياطية وغيرها من ملحقات المسجد النبوي، وتقوم الإدارة بتنظيم الجداول الزمنية لتشغيل الإنارة وإغلاقها والقباب والمظلات والسلالم الكهربائية في مرافق دورات المياه، وتتابع التشغيل في المواعيد المحددة، وتشرف على عمليات اختبار المولدات والمصادر الكهربائية الاحتياطية للمسجد النبوي وتتأكد من سلامتها وجاهزيتها، ويتم توزيع المراقبين الفنيين على مواقع التشغيل حسب مواعيدها حرصاً على سلامة التشغيل وانضباطها.

ب – أعمال الصيانة: 

تشرف الإدارة على الخطط والبرامج الزمنية لإجراء الصيانة الوقائية اليومية والشهرية والسنوية والدورية والأعطال المفاجئة لجميع أجهزة الوكالة والمسجد النبوي ومرافقه والمحطة المركزية لتلطيف الهواء بالمسجد النبوي، وتتابع تأمين ما تتطلبه أعمال الصيانة من مواد وأدوات ومعدات وكوادر فنية، فتقوم بتوزيع المراقبين الفنيين على مواقع العمل المجدولة والمستجدة للتأكد من إنفاذ الصيانة وفق المعايير الفنية القياسية، كما تشرف الإدارة على الخطط والتجهيزات  الخاصة بالحالات الطارئة لا سمح الله.

ج – خدمات السقيا:

تقوم هذه الإدارة بالإشراف على أعمال السقيا بالمسجد النبوي وسطحه وساحاته، والإشراف على تقديم زمزم للزوار والمصلين في أماكن متفرقة في المسجد النبوي حسب حاجة المصلين  عبر  سبعة آلاف حافظة لماء زمزم داخل المسجد وخزانات مياه موزعة في ساحات المسجد النبوي بالقرب من مواقع حركة المارة إضافة إلى نوافير الشرب الموزعة في مداخل مرافق دورات المياه، كما تشرف هذه الإدارة على نقل مياه زمزم من مكة المكرمة إلى المدينة المنورة بواسطة مجموعة من الناقلات المجهزة والمعزولة المخصصة لنقل زمزم، كما تشرف على خزانات زمزم وتتابع سلامتها وتهيئتها وتوفر المخزون الكافي بها مع الإشراف على غسيلها وفق جدول زمني على مدار العام، كما تشرف على تأمين الحافظات وحفظها  وتنظيفها وتعبئتها.


4- إدارة الساحات والمواقف:
تقوم بالمحافظة على ساحات المسجد النبوي ودورات المياه ومواقف السيارات من كل ما يخل بها أو يؤدي إلى استعمالها في غير ما خصصت له كمنع التدخين، والبيع، والافتراش، ومنع التسوُّل بالتنسيق مع الجهات ذات العلاقة بالتسول، ومن أعمالها الإشراف على بقاء ساحات المسجد النبوي ومرافقه ومواقف السيارات نظيفة والإبلاغ عن أي حالة طارئة للجهة المختصة، كما تقوم بتنظيم حركة المصلين والزوار داخل المسجد النبوي وسطحه وساحاته عبر مراقبين خاصين للممرات يوزعون على الممرات الرئيسة والفرعية وبخاصة أيام المواسم ويتم التنسيق بين المشرفين داخل المسجد وفي ساحاته لتسيير الحركة مع المحافظة على بعض الممرات الاحتياطية للحالات الطارئة، وتنظم هذه الإدارة فرش سفر الإفطار في رمضان في الساحات الشمالية والشرقية والغربية من المسجد النبوي وتتابع أصحابها وترشدهم لمراعاة النواحي الصحية في تقديم موائد الإفطار بالساحات وتأخذ عليهم التعهد اللازم والإشراف عليهم ومتابعة الحالات المخالفة للتنظيم المتبع، كما تشرف هذه الإدارة على نواحي السلامة بالمسجد النبوي ومرافقه ومواقف السيارات.

رابعاً : الإدارة العامة للتنسيق والمتابعة:

تعمل على التحقق من تطبيق الأنظمة والتعليمات بشكل سليم وتقويم أداء العمل العام في جميع الإدارات لمعالجة مواطن القصور وزيادة مواطن القوة ومراقبة دوام العاملين وسلوكياتهم، والإشراف العام على الأعمال الميدانية من النواحي التنظيمية والتنفيذية لتحقيق الجودة في أدائها.